الأربعاء، 6 يناير، 2016

ليبيا_حقوق الانسان _العربية لحقوق الإنسان تدعو المجتمع الدولي لمساعدة ليبيا

ليبيا المستقبل - وكالات: طالبت المنظمة العربية لحقوق الإنسان، المجتمع العربي والدولي مساعدة ليبيا في مواجهة جرائم تنظيم "داعش"، والحد من خطر الإرهاب المتصاعد في البلاد. وقالت المنظمة في بيان، لها مساء اليوم السبت، بأنها تعرب عن بالغ إدانتها للجرائم الإرهابية، التي يواصل تنظيم داعش ارتكابها في ليبيا، والتي بلغت ذروتها مؤخراً بالقصف العشوائي بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، للأحياء السكنية في مدينة سرت، ما أدى إلى سقوط 157 ضحية من المدنيين الأبرياء. وشددت المنظمة على مسؤولية المجتمعين العربي والدولي، في تقديم المساعدة للمدنيين الليبيين؛ لمواجهة جرائم تنظيم "داعش" وغيره من الجماعات الإرهابية، مجددة التأكيد على حاجة الليبيين، للتكتل صفا واحدا للتصدي لمخاطر الإرهاب، وتجاوز مخاطر التقسيم. وتتعرض مدينة سرت 400 كلم غرب العاصمة طرابلس، والتي يسيطر عليها تنظيم "داعش"، إلى حملة عسكرية ممنهجة، تستهدف السكان الذين انتفضوا ضد عناصر التنظيم، حيث تشير المصادر الميدانية أن أعمال القصف العشوائي بدأت منذ يوم الأربعاء الماضي. وبحسب المنظمة العربية لحقوق الإنسان، فإن جل ضحايا القصف هم من قبيلة الفرجان، وأن 13 جثمانا من أفراد القبيلة، تم العثور عليهم بعد فصل رؤوسهم، وأن 4 آخرين قد جرى إعدامهم والتمثيل بجثثهم في جزيرة الزعفران غربي سرت ، ويأتي ذلك عقاباً للقبيلة لامتناع أحد أئمة المساجد المنتمين إليها، مبايعة التنظيم الإرهابي الذي يسيطر على سرت منذ نحو 6 شهور.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق