الاثنين، 25 يناير، 2016

دولى_بطولة إسبانيا: أتلتيكو مدريد يفشل في استعادة الصدارة وريال يفقد نقطتين

أ ف ب: فشل اتلتيكو مدريد في استعادة الصدارة بتعادله سلبا مع ضيفه اشبيلية أمس الاحد، في المرحلة الـ 21 من الدوري الاسباني لكرة القدم. على ملعب "فيسنتي كالديرون" في العاصمة وامام حوالى 58 الف متفرج، حاول رجال المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني استعادة الصدارة التي ذهبت الى برشلونة حامل اللقب بعد فوزه الصعب على مضيفه ملقة (2-1) أول من أمس وهو يملك مباراة مؤجلة مع سبورتينغ خيخون قبل الاخير، لكنهم لم ينجحوا. واصطدم اتلتيكو مدريد بدفاع منظم من جانب الفريق المنافس حرمه من ترجمة تفوقه الميداني، واعتمد الضيوف ايضا على الهجمات المرتدة السريعة التي كانت مزعجة خصوصا التي قادها فرناندو لورنتي وبديله الفرنسي كيفن غاميرو. 
ولجأ اشبيلية في نصف الساعة الاخير الى الدفاع المكثف ابتداء من وسط الملعب بعد طرد مهاجمه فيتولو بالبطاقة الصفراء الثانية (61). وصار رصيد اتلتيكو مدريد 48 نقطة وبقي متخلفا بفارق الاهداف وكذلك المواجهات المباشرة مع الفريق "الكاتالوني" (الذهاب 1-2)، فيما ارتفع رصيد اشبيلية الذي خسر ذهابا على ارضه (1-3)، الى 33 نقطة في المركز السابع بفارق الاهداف خلف ايبار الذي سقط على ملعب مضيفه اتلتيك بلباو (2-5).
وسجل لبلباو كل من ارتيز ادوريز (12 و52) الذي رفع رصيده الى 13 هدفا، وسابين ميرينو (27) والفرنسي ايميريك لابورت (40) والارجنتيني ماورو دوس سانتوس (80 خطأ في مرمى فريقه)، ولايبار بورخا باستون (4 و49 من ركلة جزاء). ورفع بلباو رصيده الى 31 نقطة في المركز الثامن. وعلى ملعب "بينتو فيامارين"، فقد ريال مدريد اول نقطتين بقيادة مدربه الجديد الفرنسي زين الدين زيدان اثر تعادله مع مضيفه ريال بيتيس (1-1) بعدما حقق فوزين كبيرين على ديبورتيفو لاكورونيا (5-صفر) وسبورتينغ خيخون (5-1)، فصار رصيده 44 نقطة وتخلف بفارق أربعة نقاط عن صاحبي الصدارة. ودفع زيدان بالكولومبي خاميس رودريغيز بدلا من الويلزي غاريث بايل المصاب، لكنه لم يكن بالمستوى المطلوب ولم يقدر على سد الفراغ الناجم عن غياب العملاق الويلزي.
وافتتح ريال بيتيس التسجيل في وقت مبكر بعد هجمة مرتدة قادها فابيان رويز بينيا ومرر كرة الى روبن كاسترو اطلقها ارتدت من حارس ريال مدريد الكوستاريكي كيلور نافاس واطلقها الفارو سيخيدو بيمناه وهي طائرة استقرت على يمين نافاس (8). وضغط ريال مدريد لتدارك الموقف ولاحت له فرصتان متتاليتان ضاعتا هباء الاولى عبر البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سدد كرة منحرفة من مسافة قريبة ابتعدت عن الخشبات (32)، والثانية من رأس مواطنه بيبي انحرفت عن القائم الايمن (34).
وفي الشوط الثاني، ضاعت على ريال فرصة جديدة من تسديدتين متتاليتين لخاميس ثم الفرنسي كريم بنزيمة (50)، ومتابعة من خاميس لكرة طائرة من ركنية سيطر عليها الحارس انطونيو آدان (54)، وكاد البديل دانيال كارفاخال ياتي بالتعادل بتسديدة منحرفة مالت قليلا عن القائم الايمن (69). وبعد لعبة ثلاثية مشتركة بين الالماني طوني كروس وخاميس وبنزيمة انهاها الاخير في الشباك من مسافة قريبة ودون رقابة دفاعية في مرمى خال من حارسه (71) مسجلا هدفه الـ 17 في المركز الثاني على لائحة الترتيب بفارق هدف خلف الاوروغوياني لويس سواريز مهاجم برشلونة.
واستحق آدان، حارس ريال مدريد سابقا، لقب بطل المباراة بدون منازع، وحرم فريقه السابق من هدف ثان بتصديه لقذيفة اطلقها خاميس من مسافة بعيدة (78)، ثم تألق مجددا وحول كرة بنزيمة الى ركنية (79)، واوقف عرضية كارفاخال (87). وكاد العجوز روبن كاسترو (35 عاما) يعاقب الفريق الملكي من هجمة مرتدة قادها وحيدا وهرب من مدافعين اثنين وسدد من حدود المنطقة فمرت كرته بجانب القائم الايمن (90+2). وتعادل ديبورتيفو لاكورونيا مع ضيفه فالنسيا بهدف للوكاس اثر تمريرة بينية من لويس البرتو (27) رافعا رصيده الشخصي الى 13 هدفا، مقابل هدف لالفارو نيغريدو من متابعة رأسية (90+3). وصار رصيد ديبورتيفو 30 نقطة في المركز التاسع مقابل 26 لفالنسيا العاشر. وتختتم المرحلة اليوم بلقاء ليفانتي مع لاس بالماس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق