الأحد، 6 ديسمبر، 2015

ليبيا_منظمة حقوقية: 13 ألف أسرة نزحت من سرت

ليبيا المستقبل: قدر قسم الشؤون الانسانية باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عدد الأسر النازحة من سرت إلى البلديات الواقعة غربها وشرقها بـ13 ألف أسرة. وقالت اللجنة في تقرير موجز صادر عنها، أن النازحين "يعانون ظروفا معيشية صعبة جرّاء تكبد أجور السكن والعلاج والدراسة والملابس والغذاء والمعيشة اليومية"، مستنكرة "عدم تحرك السلطات الليبية". وأكدت المنظمة أن لجنة الأزمة بالمدينة تلقت 18 مليون دينار.
تقرير موجز عن الأوضاع الإنسانية والمعيشية للمدنيين بمدينة سرت المنكوبة إنسانيا
(مدينة سرت المنكوبة إنسانيًا تعاني أوضاعًا إنسانية سيئة)
تعاني سرت أوضاعًا إنسانية سيئة، وسط استمرار نزوح المواطنين خارج المدينة منذ سيطر تنظيم «داعش» على مدينة سرت شمال وسط البلاد في يناير الماضي. كما أن سكان مدينة سرت يعانون أوضاعًا إنسانية سيئة، وتستنكر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عدم تحرك السلطات الليبية على الرغم من الظروف المعيشية الصعبة جرّاء تكبد أجور السكن والعلاج والدراسة والملابس والغذاء والمعيشة اليومية. وأفادتنا مصادر بالبلديات الواقعة شرق وغرب سرت بوصول عدد النازحين من المدينة 13 ألف أسرة، لافتًا إلى أن الحكومة الموقتة شكَّلت لجنة للأزمة خلال الأشهر الماضية، ومنحتها أكثر من 18 مليون دينار ولازالت السلطات الليبية لم تعمل علي التخفيف من معاناة المدنيين الفارين والنازحين من المدينة في ضل أوضاع إنسانية صعبة للغاية.
وتعانى مدينة سرت انعدام السيولة المالية بمصارفها المغلقة منذ شهور وانقطاع الاتصالات الهاتفية بمختلف أنواعها والإنترنت منذ الأسبوع الأخير من شهر أغسطس الماضي قرابة شهرين ونصف، بالإضافة إلى عدم توافر الأدوية ومغادرة الكوادر الطبية للمرافق الصحية، مع تصاعد وتيرة جرائم وانتهاكات تنظيم داعش الارهابي بحق المدنيين بالمدينة.
قسم الشؤون الإنسانية
باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا
صدر بالبيضاء ليبيا
الجمعة الموافق من 6 نوفمبــر 2015 م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق