الخميس، 14 يناير، 2016

كرة قدم _دولي_برشلونة وفالنسيا مرشحان لبلوغ ربع النهائي في كأس أسبانيا

وكالات: ستكون فرق برشلونة حامل اللقب وإشبيلية وفالنسيا مرشحة فوق العادة لبلوغ الدور ربع النهائي لمسابقة كأس أسبانيا لكرة القدم عندما تخوض إياب الدور ثمن النهائي في الأيام الثلاثة المقبلة. وكانت الفرق الثلاثة حسمت تأهلها بشكل كبير في الذهاب، حيث أكرم برشلونة وفادة جاره إسبانيول 4-1، وحسم إشبيلية الدربي أمام جاره ومضيفه بيتيس إشبيلية بثنائية نظيفة، فيما عاد فالنسيا بفوز كبير من غرناطة وبرباعية نظيفة. في المباراة الأولى، يحل برشلونة ضيفا على إسبانيول بعد غد الأربعاء على ملعب “باور 8” في ثالث مواجهة بين الفريقين في 10 أيام بعد مواجهتهما الأولى السبت قبل الماضي على أرض الأخير في الدوري وانتهت بالتعادل السلبي.
وثأر برشلونة للنقطتين اللتين أهدرهما في الدوري وسحق جاره برباعية بينها ثلاثية لنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي في مباراة شهدت توترا كبيرا ومشاداة كثيرة بين لاعبي الفريقين أجبرت الحكم على إشهار البطاقة الصفراء 13 مرة بينها 9 لإسبانيول مع حالتي طرد في صفوف الأخير كانتا من نصيب البارغوياني هيرنان بيريز والسنغالي باب كولي ديوب. ويدخل النادي الكاتالوني المباراة بمعنويات عالية عقب فوزه الساحق على ضيفه غرناطة 4-0، وهو سيحاول استغلال المعنويات المهزوزة لجاره.
وفي المباراة الثانية، سيكون ملعب "رامون سانشيز بيزخوان" مسرحا للدربي الأندلسي بين إشبيلية وريال بيتيس اليوم الثلاثاء في مباراة تبدو فيها الأفضلية للأول، فيما يعاني بيتيس من النتائج المخيبة محليا. وفي الثالثة على ملعب "ميستايا"، لن يجد فالنسيا أي صعوبة لحجز بطاقته إلى ربع النهائي عندما يستضيف غرناطة الخميس المقبل بعدما سحقه برباعية نظيفة ذهابا. بيد أن رجال المدرب الإنكليزي غاري نيفيل سيلعبون تحت الضغط بسبب النتائج المخيبة في الدوري آخرها الخسارة أمام مضيفه ريال سويسيداد. وكانت الخسارة الثالثة له في مبارياته الثماني الأخيرة التي لم يتذوق فيها طعم الفوز بينها 5 بقيادة نيفيل خليفة البرتغالي نونو اسبيريتو سانتو المستقيل من منصبه لسوء النتائج.
من جهته، يخوض سلتا فيغو اختبارا سهلا أمام ضيفه قادش من الدرجة الثالثة غدا الأربعاء. وعلى ملعب "فيسنتي كالديرون" في العاصمة مدريد، يسعى أتلتيكو متصدر الدوري إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لتعويض سقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه رايو فايكانو (1-1) ذهابا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق