الجمعة، 1 يناير، 2016

اقتصاد_تسارع نشاط قطاع الخدمات بالصين

وكالات: ظهر مسحاد_ رسمي في الصين، نشرت نتائجه الجمعة، أن نشاط قطاع الخدمات في البلاد تسارع خلال شهر ديسمبر. وكان قطاع الخدمات هو النقطة الوحيدة المضيئة في الاقتصاد الصيني خلال السنوات القليلة الماضية، وساهم في موازنة أثر تباطؤ قطاع الصناعات التحويلية. وقال المكتب الوطني للإحصاء، إن المؤشر الرسمي لمديري المشتريات بغير قطاع الصناعات التحويلية، ارتفع إلى 54.4 من 53.6 في نوفمبر. ويفصل مستوى الخمسين نقطة بين النمو والانكماش على أساس شهري، حسب ما ذكرت وكالة رويترز. وساهم قطاع الخدمات بالجزء الأكبر من الناتج الاقتصادي الصيني لعامين على الأقل، وارتفعت نسبة مساهمته إلى 48.2 بالمائة في 2014، مقابل 42.6 بالمائة ساهم بها قطاعا الصناعات التحويلية والبناء. غير أن البنك المركزي الصيني قال في ورقة عمل أصدرها في الآونة الأخيرة، إن من المتوقع أن يتباطأ النمو الاقتصادي الصيني من 7.3 بالمائة في 2014، إلى 6.9 بالمائة في 2015، ليسجل أبطأ وتيرة له في ربع قرن. وذكر البنك أن معدل النمو قد ينخفض إلى 6.8 بالمائة في 2016، وإن كان بعض مراقبي الشؤون الصينية يرون أن مستويات النمو الحقيقية تقل كثيرا عما تشير إليه البيانات الرسمية بالفعل. ومن المنتظر أن تصدر الصين بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الأخير والعام بأكمله في 19 يناير. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق