الأربعاء، 2 ديسمبر، 2015

ليبيا_لعمامرة: تدخل الناتو سبب ما يحصل الآن في ليبيا

وكالات: أرجع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في الجزائر رمطان لعمامرة، أسباب تأخر إيجاد حل سلمي في ليبيا إلى التدخل الأجنبي قبيل الاطاحة بالنظام السابق، معترفا أن هناك أطرافا عربية وأجنبية لا تزال تنشد التدخل العسكري في ليبيا. وقال لعمامرة في حوار أجرته معه صحيفة الانديبندت البريطانية، إن التدخل العسكري منع الليبيين من التوجه بأنفسهم نحو التسوية التي اقترحها الاتحاد الإفريقي سنة 2011 والمتمثلة في إقرار فترة انتقالية سلمية، التي تدعمها الأمم المتحدة والأطراف المشاركة في لقاءات الجوار الليبي كالجامعة العربية والاتحاد الإفريقي.
وأضاف لعمامرة أن التدخل الأجنبي على ليبيا، سمح للعديد من الجماعات المسلحة باستغلال الفوضى التي سادت بعد عمليات حلف شمال الأطلسي والناتو، أين تمكنت هذه الجماعات من حيازة أسلحة نوعية، وإعادة رسم خريطة الانتشار وتهديد المنشات الاقتصادية بما فيها النفطية. واعتبر لعمامرة أن الجزائر على قناعة بأن التكتم والسرية هما سر نجاح الوساطة، مشيرا إلى أن الجزائر ستدعم الممثل الخاص الجديد للأمين العام للأمم المتحدة لليبيا مارتن كوبلر الذي جاء خلفا للاسباني بريناردينو ليون.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق