الأحد، 29 نوفمبر، 2015

فنون_مغنية الراب M.I.A. تغني للاجئين

وكالات: أثارت المغنية الراب البريطانية M.I.A. الجدل بشأنها قبل سنوات عند ظهورها مرتدية النقاب في حفل توزيع جوائز "سكريم" بلوس أنجلوس، لمناصرة حق المرأة في ارتداء ما تشاء، وعادت من جديد لمناصرة حقوق اللاجئين هذه المرة بأغنيتها الجديدة Borders. وتظهر المغنية المثيرة للجدل في فيديو أغنية أخرجتها بنفسها، على قارب وسط مجموعة من اللاجئين، إلى جانب مشاهد لها أثناء تسلق أسوار من الأسلاك الشائكة والوقوف أعلى مجموعة أخرى من اللاجئين ترتدي زيا موحدا. وتوجه M.I.A.، وهي من أصول سريلانكية هربت مع أسرتها من وطنها إلى بريطانيا، في كلمات أغنيتها الانتقادات للحكومات التي تريد نشر سياسة "نحن وهم" الغربية التي وصفتها بأنها "ضحلة ولا تظهر أي اهتمام بالأزمة"، وقدمت إهداءً على حسابها بموقع "تويتر" لعمها الذي قدم لأسرتها فرصة الحصول على حياة أفضل بالمملكة المتحدة. وأشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إلى أن إطلاق الفيديو يأتي بالتزامن مع تعامل أوروبا مع أزمة تزايد أعداد اللاجئين، الذين بلغت أعدادهم الملايين بعد اندلاع الحرب السورية، وفي أعقاب وقوع "هجمات باريس" التي أثارت مخاوف اندساس مقاتلين من تنظيم "داعش" بين اللاجئين الفارين لأوروبا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق