الخميس، 19 نوفمبر، 2015

ليبيا_مدير الإسعاف في طبرق يشكو قلة الإمكانيات

ليبيا المستقبل – وكالات: قال الشريف سليمان الدرسي مدير جهاز الإسعاف والطوارئ فرع طبرق ومندوب الإسعاف الطائر في المدينة إن الجهاز يعاني من قلة الإمكانيات وعدم توفر الميزانية منذ عام 2013. وأكد الدرسي أن الجهاز يعمل على الرغم من نقص الإمكانيات، موضحاً أن الجهاز لديه 6 سيارات إسعاف، 4 منها تعمل بصورة جيدة، بينما تخضع سيارتان للصيانة. وأوضح الدرسي أن الجهاز يعمل في المنطقة الممتدة من عين الغزالة غرباً وحتى أمساعد شرقاً والجغبوب جنوباً، ويوجد مكتب فرعي له في الجغبوب يمتلك 4 سيارات، بينما يعمل مكتب أمساعد بسيارة واحدة فقط. وبين الدرسي أن الجهاز يعمل على نقل جرحى الجيش والمدنيين إلى المطارات، ومنفذ أمساعد البري على الحدود الليبية المصرية، مؤكداً أن الخدمات تقدم للجميع بعيداً عن أي تجاذبات أو انتماءات سياسية. وأشار مدير جهاز الإسعاف والطوارئ في طبرق إلى أنهم قدموا في وقت سابق مقترحاً بتكوين 5 نقاط إسعاف مقسمة إلى 2 غرب طبرق و3 شرقها، على أن تبعد المسافة بين كل نقطة 50 كيلومتراً، موضحاً أن ذلك يطابق المواصفات والمعايير. وبين الدرسي أن الظروف الحالية التي تمر بها الدولة حالت دون تنفيذ هذا المقترح، مؤكداً أنهم خاطبوا كل جهات الاختصاص لتوفير سيارات إسعاف جديدة إلا أن ذلك لم يحدث. وعن الإسعاف الطائر قال الدرسي إن ليبيا تمتلك 3 طائرات إسعاف تعمل منها واحدة فقط، بينما تحتاج الأخريات إلى صيانة خارج البلاد، مشيراً إلى ما وصفه بصعوبة أوضاع العمل ونقص الإمكانيات. وأكد الدرسي أن الجهاز يسعى إلى تشغيل خط الإسعاف الطائر في طبرق مبيناً أنهم تعاونوا مع سلاح الجو الليبي لتوفير ما يلزم من مواد ومستلزمات تخدم قطاع الإسعاف الطائر في البلاد بعد توفير طائرة للإسعاف في قاعدة جمال عبد الناصر الجوية. وفيما يتعلق بقطاع الإسعاف الخاص أشار الدرسي إلى أن الشركات الخاصة تعمل دون أي معايير أو ضوابط، مبيناً أنه كان يعمل وفق ضوابط في السابق حيث لا يتم منح الأذن بالعمل إلا بعد الكشف وفحص السيارات ومدى مطابقتها للمعايير والمواصفات القانونية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق