الثلاثاء، 17 نوفمبر، 2015

ليبيا_سفارة ليبيا بالمانيا تشارك في مهرجان حكايات برلين


ليبيا المستقبل (السفارة الليبية ببرلين): يعتبر مهرجان حكايات برلين من اكبر مهرجانات الاطفال في العالم ويقام هذه السنة في الفترة من 5 إلى22 نوفمبر 2015م، تحت عنوان “العالم يأتي إلى برلين”، ينظمه المركز الالماني لثقافة قصص الاطفال، ويحضره سنوياً (120) الف زائر، ويقوم العديد من السياسيين الالمان بالمشاركة وقراءة القصص للاطفال بانفسهم. بدأ تنظيم هذا المهرجان منذ 2 ابريل 1990م عيد ميلاد الكاتب الدنماركي هانس كريستيان اندرسن والذي كتب قصص عديدة للاطفال، ويقام منذ ذلك الحين بانتظام في شهر نوفمبر من كل عام، ويهدف الى التعريف بالثقافات المختلفة على مدى العصور لجميع دول العالم، ويقيمه فنانون عالميون، حيث يتميز المهرجان بالتجدد والتنوع الثقافي ويقدم كل عام ثقافة لغة مختلفة من خلال مشاركة السفارات المعتمدة في المانيا والناطقة بتلك اللغة، كان المهرجان العام قبل الماضي (2013) باللغة الفرنسية وتم تنظيمه بالتعاون مع سفارات فرنسا وبلجيكا وسويسرا، والسنة الماضية (2014) تم تنظيمه باللغة الانجليزية بالتعاون مع سفارات بريطانيا نيوزيلاندا واستراليا، اما هذا العام (2015) فإن سفارات الدول العربية بالتعاون مع بعثة جامعة الدول العربية في المانيا مسؤولة عن تنظيم هذا المهرجان، وسيكون مناسبة هامة للسفارات العربية لتعريف الأطفال في المانيا بالثقافة العربية.
وحسب البرنامج المعتمد خلال اجتماع السفراء العرب وكذلك الاجتماعات التي عُقدت بمقر بعثة جامعة الدول العربية في المانيا والذي تم خلالها الاتفاق على قيام السفارات العربية باستقبال عدد من الأطفال بمقر السفارة أو بيت الضيافة، ، وسيتم استقبال الاطفال في الموعد المحدد وقراءة مجموعة من القصص التراثية الليبية باللغة الالمانية ومنحهم هدايا تذكارية وتقديم عروض فنية للاطفال من خلال عرض فيلم وثائقي قصير يبين تاريخ وحضارة ليبيا والمعالم السياحية فيها، يتخلله عروض موسيقية من الفلكلور التراثي الليبي، وكذلك تقديم الحلويات التي تشتهر بها ليبيا.
حضر السفير الليبي السنوسي عبد القادر كويدير سفير ليبيا المعتمد لدى المانيا والسيدة حرمه حفل افتتاح مهرجان حكايات برلين لهذا العام بتاريخ 10 نوفمبر 2015، بحضور السفراء العرب وزوجاتهم، كما حضر الحفل رئيس البرلمان الالماني، وعدد من الشخصيات الالمانية المرموقة، وتم خلال المهرجان القاء كلمات ترحيب من طرف كل من: عمدة بلدية برلين، ميشيل مولر، عميد السفراء العرب السيد عبد الرحمن محمد الخليفي، سفير دولة قطر، مدير المركز الالماني للحكايات الثقافية، السيدة سيلكا فيشر. كما تم تكريم عدد من الشخصيات الالمانية والعالمية المهتمة بشؤون الطفل، وكذلك تم منح البازلاء الذهبية لعام 2015م لعدد (5) شخصيات من بينهم (4) شخصيات عربية ممن قاموا بعمل عربي مميز في مجال الطفل، وهم: الشيخة جواهر القاسمي، من دولة الامارات العربية المتحدة، علي الغانم، من دولة الكويت، الكاتبة خضرة صوفي، من جمهورية الصومال، الفنان ناصر شمة، من جمهورية العراق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق