الاثنين، 23 نوفمبر، 2015

ليبيا_المبعوث الأممي لدى ليبيا يؤكد أن الوقت قد حان لتوقيع الاتفاق

قال المبعوث الأممي لدى ليبيا " مارتن كوبلر " أنه لا يمكن إعادة فتح الاتفاق السياسي الليبي للنقاش من جديد , وأن الوقت قد حان لإبرامه, لافتا إنه من الممكن النقاش حول بعض الأمور العالقة . وأكد كوبلر , في مؤتمر صحفي مشترك أمس الاحد , عقده مع النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني العام " عوض عبد الصادق ", أن الأمم المتحدة تحترم سيادة ليبيا , منوها بان الخارطة القادمة تشمل 3 مؤسسات شرعية , هي مجلس الدولة ومجلس النواب وحكومة الوفاق الوطني. ووأضاف إذا كانت هناك أسس لابد من مناقشتها سنناقشها , ولكن لابد من التوقيع على الاتفاق وأن تكون هناك مؤسسات شرعية بالبلاد". وأشار إلى أنه من غير الطبيعي أن تكون البعثة الأممية لدى ليبيا خارج العاصمة طرابلس , منوها بأن المجتمع الدولي يؤيد الإسراع في حل سياسي بين الفرقاء الليبيين . من جانبه , أشاد النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني, بجهود المجتمع الدولي لحل الأزمة الليبية, قائلا:- كانت لدينا خلافات كثيرة حول مسودة المبعوث السابق برناردنيو ليون. وأضاف أن رئيس المؤتمر الوطني العام " نوري بوسهمين " ناقش مع " مارتن كوبلر " ضرورة وقف الغارات الجوية على بنغازي ، مؤكدا أن الحوار السياسي هو مسارنا ولابد من وجود حل سريع لأزمة الليبية 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق